التخطي إلى المحتوى

ما هي قصة شهد أحمد ؟، بعد يومين من حالة الغموض التي لفت قصة الفتاة طالبة السويس “شهد أحمد” عثر في ساعات متأخرة من هذا اليوم على جثتها غارقة في مياه النيل، وقد أصيب الجميع بخيبات أمل بعد ان كانوا على أمل بالعثور عليها وهي لا زالت على قيد الحياة، فما هي قصة شهد أحمد ؟

الطالبة شهد أحمد

فتاة جميلة بعمر الزهور في السنة الثانية بكلية الصيدلة بجامعة السويس، كانت تقطن في الإسماعيلية، وقد غادرت جامعتها أول أمس عائدة الى المنزل، ولكنها لم تصل إليه وقد إختفت في ظروف غامضة ولم يعثر لها على أي دليل، ليتم في النهاية العثور على جثتها ملقاة في النيل.

ما هي قصة شهد أحمد ؟

تقول صديقات المغدورة أنها كانت في الفترة الأخيرة تعاني من إضطرابات نفسية جعلتها معزولة عنهم على الرغم من محاولاتهم التقرب منها، وقد عرفت بالجامعة بحسن الخلق وحسن المعاملة والجد في دروسها.

وكان أخر ما طلبته منهم هو بعض النقود من أجل أن تذهب الى موقف السيارات لكي تعود الى المنزل، ولكنها لم تعد، فالي أين كان مصيرها؟.

تم تدشين هاشتاغ على موقع التواصل الإجتماعي “ادعو لشهد أحمد“، وكان يأمل النشطاء ان يتم العثور عليها وهي على قيد الحياة، ولكن خابت آمالهم كلها بعد أن تم الإعلان رسمياً عن العثور على جثتها في النيل وهي بحالة يرثى لها، فما الذي حصل لشهد أحمد؟.

بدأت التحقيقات بقضية المغدورة شهد أحمد من أجل الوقوف على ملابسات قضية إختفائها وقتلها، وننتظر نتائج التحقيقات التي يجب أن يتم الإعلان عنها رسمياً بعد أن أصبحت قضية شهد قضية عامة وليست قضية عائلية.

هاشتاغات حزينة لشهد أحمد

#ادعوا_لشهد_احمد

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status