التخطي إلى المحتوى
الإعلامية ريهام سعيد تهرب خارج البلاد وتورط معدة برنامج صبايا الخير غرام عيسى بقضية خطف الطفلين !
الإعلامية ريهام سعيد

في تطور جديد في قضية الإعلامية ريهام سعيد حيث تم الكشف عن هروب ريهام خارج البلاد وعدم القبض عليها بتهمة التحريض على خطف الطفلين في القضية المثيرة للجدل في الآونة الأخيرة، وتورط فريق عمل برنامج صبايا الخير وخاصة معدة البرنامج “غرام عيسى” في هذه القضية وحبسها مع مصور البرنامج والمخرج مدة 15 يوماً على ذمة التحقيق، في حين تستمر ريهام سعيد بالهروب وعدم الظهور لتكذيب ما نسب إليها من إتهامات.

الإعلامية ريهام سعيد وقضية خطف الأطفال

في سابقة من نوعها لم تقف ريهام سعيد للدفاع أو لضحض الشكوك والإتهامات التي وجهت لها في قضية خطف الطفلين والإتفاق مع العصابة من أجل إعداد البرنامج الخاص لقناة النهار، ولكن من وقع ضحية هذا الأمر هي معدة البرنامج “غرام عيسى” والتي كانت في مواجهة المدفع الذي أطلق على فريق عمل برنامج “صبايا الخير” وتم توجيه الإتهام لها بالتحريض على خطف الطفلين مقابل مبلغ من المال.

 هرب ريهام سعيد بعد القبض على معدة البرنامج

في تفاصيل الخبر قامت معدة برنامج “صبايا الخير” وهي غرام عيسى والتي تبلغ من العمر 22 عاماً بالإتفاق مع أحد أعضاء العصابة التي تخطف الأطفال أو سماسرة تجارة الأطفال، وقد إعترفت غرام أنها قامت بالإتفاق مع شاب وسيط بينها وبين رئيس العصابة من أجل تيسير الأمر عليها مقابل مبلغ 300 ألف جنيه، ولكن ما حدث وقت التسليم أن جاءت الشرطة بشكل مفاجيء وألقت القبض على من كان في مكان الإتفاق ومن بينهم غرام عيسى.

وعلى الفور قامت النيابة العامة بطلب إستدعاء من أجل الإعلامية ريهام سعيد من أجل إجراء التحقيق اللازم معها مع ضبط إحضاء أيضاً لمخرج البرنامج، ولكن كانت الصدمة أن ريهام سعيد كانت قد هربت مسرعة خارج البلاد ودون سابق إنذار، مما تسبب بغضب عارم في وسط الجماهير المتابعين لريهام سعيد، وكيف أنها قامت بتوريط غرام سعيد وهربت تاركةورائها كل هذه المصائب دون إكتراث، وقد طالب ذوي غرام الإنتفاض من أجل حق إبنتهم وأنها كانت كبش فداء للإعلامية ريهام سعيد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *