التخطي إلى المحتوى

مفاجأة بئر زمزم ،  ليس من الجديد بالذكر أن بئر زمزم هو هبة من الله قد وهبها إلى أمنا هاجر وسيدنا إسماعيل عليه السلام عندما كان طفل في حين تركه والده إبراهيم عليه السلام هو وأمه في الصحراء الخاليه التي لا يوجد بها لا زرع ولا ماء ولا حيوان.

مفاجأة بئر زمزم

قال تعالى في آيته الكريمة :

 “رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ”.

عندما كانت أمه تبحث له على ماء أو طعام في الصحراء فكانت تدور في الصحراء ذهاباً و إياباً لتجد له شي يشربه، فعندها ظهر بئر زمزم من تحت قدمين سيدنا إسماعيل (عليه السلام )، وظهرت ماء زمزم وأصبحت جميع القبائل والشعوب تأتي لهذا المكان المبارك الذي  فهو الآن من أعظم الأماكن وأكثرها مقدسة عند الشعوب.

وبعدها تعالت صيحات بإن بئر ماء زمزم ملوث فقام مجموعة من العلماء بالغوص بداخله ليكتشفوا ما هو سبب تلوثة ، فعندها تفاجأوا، ماذ وجدوا بداخله شاهد بالفيديو…..

https://youtu.be/HvFsTPEfqg8

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status