التخطي إلى المحتوى

ملخص حب خادع الحلقة 196 ، حيث لا زلنا نتابع معكم ملخص الأحداث المتجددة في المسلسل الهندي المدبلج للعربية في روائع الدراما الهندية “مسلسل حب خادع” في حلقته الجديدة مائة وست وتسعون، ليوم الأحد 2/2/2020.

لا زالت اروهي تسعى وراء جورما من أجل معرفة بقية الأسرار عند ديب وعائلته على الرغم من أن فاسوندارا حاولت قتلها حتى لا تكشف أسرارها، ولكن جورما لم تمت ويتم معالجتها وتعود إليها اروهي فيما بعد من أجل أن تخبرها بالسر الكبير عن ديب.

اروهي تشعر في قرارة نفسها أن ديب لم يقتل والد أبهيمانو ولا شك أن هناك سوء تفاهم وعليها أن تكشفه للجميع، ولهذا تعود اروهي الى المنزل وتفقد الوعي بعد أن تشرب الماء ويكون بالأصل فيرات وتارا قد أوقعوها في الفخ من أجل أن يقتولوها ولكن ياتي أبهيمانو في الوقت المناسب وينقذها منهم.

حب خادع ، ابهيمانو يحاول جاهداً ان يكشف لاروهي أن ديب هو من يخدعها ولكنها لا تصدقه وتبقى متمسكه أن ديب هو بريء من كل ما يجري له، وتذهب الى جورما وتطلب منها أن تخبرها على سر ديب الأخير وتقول لها جورما أن تذهب الى عنوان ما.

وبعد أن تذهب اروهي تأتي الشرطة برفقة فيرات ويقبضون على جورما وابهيمانو ويخبرهم فيرات أن اروهي هي من خبرت عليهم من أجل أن يخرب العلاقة بينهم.

أحداث حلقة اليوم من حب خادع ، يظهر لنا فيما بعد أن تارا وفاسوندارا هي العقل المدبر للايقاع بين ابهيمانو واروهي ويكون ديب هو من يساندهم في هذا الأمر، بينما تذهب اروهي الى المكان الذي أخبرته عنه جورما.

تتفاجأ اروهي بوجود الخزنة التي كانت تحتضنها فاسوندارا ولكن يأتي ديب فجأة ويوجه عليها المسدس ويطلق رصاصة باتجاهها، ولكن تكون بالأصل موجهة على رجل كان يقف خلف اروهي وينقذها منه لأنه كان أن يقتلها بالسكين واروهي تفقد الوعي.

حب خادع حلقة اليوم ، بعد أن تستيقذ اروهي تستوعب أن ديب أنقذها من الرجل، ولكن في نفس الوقت منعها من معرفة سره لأنها لم تجد الخزنة بعد أن تستعيد وعيها وتغضب كثيراً.

حب خادع ملخص الحلقة 196 ، تعود اروهي الى المنزل وتحاول أن تسأل فاسوندارا عن سر ديب ولكن الأخيرة تغضب منها ولكن اروهي تتعصب منها أكثر وتقول لها أزيلي قناع الزيف الذي على وجهك واعترفي بكل جرائمك ويسمعها ديب ويتعصب من اروهي لماذا تتحدث هكذا مع والدته.

تحاول اروهي أن تفهم ديب عن حقيقة والدته وما فعلته في الماضي وكيف أن ابهيمانو يتهم ديب بأنه قتل والده، وينصدم ديب ويخبر آروهي أنه من غير الممكن أن يفعل هذا الأمر وتقول له آروهي أنها تصدقه ولكن يجب أن يثبتوا هذا الأمر.

تتعصب فاسوندارا وتحاول أن تنتحر أمام إبنها بسبب كلام اروهي، ولكن ديب يتمكن من إنقاذها ويحاول أقناع اروهي أنه لا بد أن هناك مؤامرة ضدهم وأن ليس كل ما يروه هو الحقيقة.

في وقت لاحق تذهب اروهي الى السجن بعد أن تصلها رسالة أن ابهيمانو وجورما هنا، وتقوم بتخدير الحراس وإنقاذ ابهيمانو وجورما، وتقول اروهي أنها تثق أن ديب لم يفعل الذي قولوه في الماضي وأنه عليهم كشف الحقيقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status