التخطي إلى المحتوى

يُقصد بـ زراعة الشعر إعادة نمو الشعر في الرأس المناطق التي تعاني من الصلع أو ضعف بصيلاته ورقته، فهي عبارة عن عملية جراحية تجميلية يقوم فيها الطبيب المختص بنقل كمية من الشعر المتواجد في مناطق ممتلئة به إلى مناطق الإصابة بالصلع أو الشعر الخفيف، ومن المتعارف عليه فى عملية زراعة الشعر يتم نقل الشعر من الأماكن التي تحتوي علي شعر فى مؤخرة الرأس أو اليدين إلى الأماكن التي يوجد بها صلع أو شعر خفيف وتختلف امكانية العملية حسب كل شخص والاخر ويتم تحديدها بناء علي التحاليل التي يتم أخذها فى المستشفى لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة .

هناك ثلاثة خطوات هامة ورئيسية في إجراء هذه العملية، نوضحها في ما يلي:-

  1. اقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة

يقوم الطبيب بتخدير المريض والتأكد من سريان مفعول المخدر، ثم يبدأ باستهداف البصيلات التي تم تحديدها في الفحص الأولي التي تتواجد في المناطق الخلفية والجانبية للرأس ولا تحتوي على أي بصيلات قابلة للتلف في المستقبل، يقوم الطبيب باختيار البصيلات الصالحة فقط للاقتطاف.

  1. فتح القنوات المستقبلة وإنشاء موقع الزراعة

تتم هذه الخطوة من خلال استخراج البصيلة من فروة الرأس في الأماكن الخلفية والجانبية، ثم فتح قنوات لاستقبال هذه البصيلات الجديدة في المناطق خفيفة الشعر أو الأماكن المصابة بالصلع، يتم فتح تلك القنوات بناءًا على بعض المواصفات المعينة مثل اتجاه الفتح المناسب والعمق والمساحة.

  1. غرس البصيلات في المنطقة المستقبلة

يقوم المريض بأخذ قسط من الراحة وتناول وجبة خفيفة وبعد ذلك يتوجه مرة أخرى إلى إجراء المرحلة الأخيرة من هذه العملية الجراحية وهي مرحلة غرس البصيلة في القنوات المستقبلة لها، ويكون توزيع هذه البصيلات وفقًا لخطة مسبقة معتمدة على كثافة الشعر المطلوبة، يتم غرس البصيلات على أكثر من مرحلة فيكون توزيع البصيلات في منطقة التاج مختلف عن توزيعها في منطقة التاج مختلف عن توزيعها في المنطقة الأمامية للرأس.

نصائح لزراعة الشعر في تركيا 

بعد عملية زراعة الشعر

من الممكن أن تشعر في اليوم الأول من إجراء العملية بالضيق والألم في فروة الرأس يمكنك التخلص من هذا الشعور عن طريق تناول بعض الأدوية المسكنة بالإضافة إلى المضادات الحيوية اللازمة للتقليل من أخطار العدوى وكذلك المضادات الخاصة بتقليل الالتهابات والتورم.

قد تلاحظ سقوط الشعر المزروع من بعد القيام بالعملية بمدة تتراوح من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع وهذا دليل على التمهيد إلى نمو الشعر الجديد، سوف ترى أفضل النتائج الأكيدة في خلال شهور تتراوح من 8 إلى 12 شهرًا من بعد العملية على الأقصى.

ينصح الأطباء جميع المرضى الذين خضعوا لإجراء هذه العملية بإتباع بعض التعليمات بعدها لضمان تمام الشفاء والنمو الأمثل للشعر المزروع، من هذه التعليمات الواجب إتباعها بعد القيام بهذه العملية ما يلي:-

  • يجب القيام بغسيل فروة الرأس بالشامبو الخاص ثلاث مرات يوميًا.
  • في الأسبوع الأول من بعد إجراء العملية يجب الاستحمام مرتين باليوم.
  • التوقف عن تناول الكحوليات لمدة ثلاثة أيام من بعد إجراء العملية.
  • التوقف عن التدخين لمدة أسبوعين من بعد إجراء العملية.
أحدث تقنيات زراعة الشعر في تركيا
أحدث تقنيات زراعة الشعر في تركيا

نتائج هذه العملية

تظهر نتائج هذه العملية بعد إجرائها بما يقرب من 8 إلى 12 شهر قد تلاحظ فيما قبل تساقط الشعر المزروع وهذا يعني التمهيد لنمو الشعر الجديد، ومن أهم نتائج هذه العملية ما يلي:-

  • يبدو الشعر المزروع بالمظهر الطبيعي كما لم يكن مزروع في حال عدم إتباع المريض أي نظام غذائي وحرص على إتباع التعليمات والإرشادات اللازمة بعد العملية.
  • يمكنك القيام بحلاقة الشعر وتصفيفه بشكل طبيعي بعد مرور ستة أشهر من تاريخ إجراء العملية.
  • تتم تغطية الفراغات كاملة من الجهة الأمامية وجوانب الرأس أيضًا في غضون شهر أو شهرين على الأغلب، وفي خلال ستة أشهر ينمو الشعر بشكل كامل حتى يصل إلى طوله الطبيعي.

تكلفة إجراء هذه العملية الجراحية في مصر

دائمًا ننصحك بـ مركز اوزيل الدولي لزراعة الشعر، لكن عموماً تنخفض تكاليف مثل هذه العمليات الجراحية عامة داخل مصر بنسبة 50% عن متوسط السعر عالميًا، مما أدى ذلك إلى ارتفاع نسبة الإقبال عليها مع ضمان الوصول إلى أعلى المراتب في ترتيب الدول العربية لإجراء العمليات التجميلية، لذلك كانت أسعار عملية زراعة الشعر في مصر غير قابلة للمنافسة فتأتي منخفضة مقارنة بمتوسط الأسعار في باقي الدول الأخرى على نفس مستويات الجودة والكفاءة.

ولا نغفل بعض العوامل التي تؤثر في تكاليف إجراء هذه العملية، فيوجد العديد من الأسباب التي تتحكم في ارتفاع وانخفاض تكاليفها الإجمالية والتي تتمثل في نوع التقنية والأجهزة المستخدمة في الجراحة مثل تقنية الاقتطاف والتي تعتبر الأعلى سعرًا وتبلغ تكلفتها في المتوسط إلى 50.000 جنيه مصري بما يعادل 3000 دولار تقريبًا، أما تقنية الشريحة فتبلغ تكاليفها إلى ما بين 7000 إلى 20.000 جنيه مصري أي ما يعادل 550 إلى 1000 دولار تقريبًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *