التخطي إلى المحتوى

التصلب اللويحي (التصلب المتعدد – MS – Multiple sclerosis) هو مرض يقوم بإتلاف الغشاء الذي يحيط بالأعصاب ويؤدي الى إنهاك الجسم بشكل كبير وقد يؤدي الى أعراض أخرى مثل عدم القدرة على المشي أو فقدان القدرة على النطق، وفي هذا المرض فإن جهاز المناعة داخل الجسم يقوم بنفسه بإتلاف الغشاء المحيط بالأعصاب والذي وظيفته هي حمايتها، وهذا يؤدي الى حدوق مشكلة في وظيفة الإتصال بين الدماغ واعضاء الجسم، وقد يصبح من الصعب جداً علاج هذه الحالة.

أعراض التصلب اللويحي

هناك العديد من الأعراض للمصابين بالتصلب المتعدد أو التصلب اللويحي مثل فقدان القدرة على المشي أو صعوبة التكلم في بعض الأحيان، وقد تكون هناك صعوبة في تشخيص الإصابة بهذا المرض لأن هذه الأعراض قد تظهر فجأة وتختفي فترة من الزمن تصل الى عدة شهور وتعود من جديد، ونذكر لكم بعض الأعراض الأخرى للتصلب المتعدد اللويحي:

  • الخَدَر وهو فقدان الشعور بالأطراف أو الإحساس بها سواء بجزء منها أو كلها.
  • فقدان جزئي أو كلي للبصر وقد لا تكون المشكلة في كلتا العينين وإنما في كل عين على حدى وليستا في نفس الوقت.
  • الإصابة بالرؤية المزدوجة أو وجود ضباب في الصورة.
  • الشعور بحكة وأوجاع دون إصابة بأجزاء مختلفة من الجسم.
  • في بعض الأحيان الشعور وكأن ضربة كهربائية قد أصابة الجسم خاصة عند تحريك الرأس بحركات معينة.
  • فقدان التركيز في حركات الجسم وأعضاءه.
  • التعب الدائم.
  • الشعور بالدوخة.

قد تختفي الاعراض بشكل كلي أو جزئي على حسب مدى الضرر الذي قد تعرضت له الأعصاب، وقد تعود مجدداً خاصة عند إرتفاع حرارة الجسم، وليس هناك عمر معين للإصابة بمرض التصلب المتعدد (MS)، وهو يصيب النساء أكثر من الرجال وذلك لطبيعة الأعمال والحياة التي يعيشها الطرفين.

علاقة التصلب اللويحي بالوراثة

كما سبق وذكرنا انه ليس هناك عمر محدد للإصابة بمرض إذابة الغشاء حول الأعصاب ولكنه بشكل عام فإنه يتطور ويبدأ بالظهور ما بين 20-40 من العمر، ويصيب النساء أكثر من الرجال، وبالنسبة للعامل الوراثي فإن فرصة الإصابة به للأبناء تزداد في حالة أن احد الوالدين قد أصيب به أو عانى منه بنسبة 1% – 3 % مقابل 1% من الأشخاص الذين ليس لديهم أحد الوالدين قد أصيب به.

ما هي مضاعفات التصلب اللويحي

قد تتطور الإصابة بهذا المرض الى حدوث بعض المضاعفات الأخرى داخل الجسم ومنها:

  • الشلل وخاصة في الساقين.
  • النسيان أو صعوبة في التركيز بشيء معين.
  • الإكتئاب.
  • الصرع.
  • تيبس (Hardness)  في العضلات أو إصابتها بالتشنج  (Myospasm) .
  • مشاكل في المثانة.

علاج التصلب اللويحي

لحد الآن لا يوجد علاج شاف لهذا المرض ولم يتوصل العلم الى علاج التصلب اللويحي بشكل إجمالي حيث أنه يعتمد على المقاومة والسيطرة على ردة الفعل والأعراض الأخرى للتصلب اللويحي، حيث تكون عند البعض خفيفة ويمكن السيطرة عليها ولا يوجد حاجة لتلقي أي علاجات.

العلاج بالادوية

هناك بعض الأدوية والعلاجات المتداولة والمعروفة والتي تساعد في معالجة هذا المرض تشمل:

  • كورتيكوستيرويد (corticosteroid).
  • ناتاليزوماب (natalezomab).
  • ميتوكسينوترون (metoxenotrone).
  • غلاتيرمر (Glatiramer).
  • إنترفيرون (enterperone).

شاهدوا بالفيديو قصة راكان مع التصلب اللويحي:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

DMCA.com Protection Status