التخطي إلى المحتوى

 إمرأة تنفجر مؤخرتها ، تناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي خبر غريب من نوعه لسيدة تنفجر مؤخرتها وهي تمارس التمارين الرياضة “السكوات” وتدخل في غيبوبة ووصفت حالتها بالخطيرة.

إمرأة تنفجر مؤخرتها

سيرينا بوفورد البالغة من العمر “27” عاماً من بلدة كوما وأثناء ممارستها للرياضة التي إعتادت عليها وبنفس الوقت تقوم بتصوير فيديو لنفسها أثناء ممارستها لهذه الرياضة، ولكن ما حدث هذه المرة سابقة من نوعه بإنفجار مؤخرتها لتسقط مغشياً عليها من شدة الألم.

سيرينا قامت قبل فترة بعمل حشوة المؤخرة لتزيد من حجمها في عملية تجميلية، وأثناء ممارستها لرياضة “السكوات” سمعت صوتاً قوياً لتتوقف مباشرة عن الحركه وبعد فترة قليلة سمعت صوتاً آخر أشبه بصوت إنفجار لتسقط بعدها مغشياً عليها من شدة الوجع.

ومن حسن حظها أن صديقتها كانت معها في المكان وعملت على نقلها الى المستشفى لتدخل “سيرينا” في غيبوبة ربما بسبب إصابتها بصدمة من شدة الخوف، ووصف الأطباء حالتها بالخطيرة جداً وربما لن تنجوا منها، ولو أنه تم التأخير في نقلها الى المستشفى لماتت على الفور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *