التخطي إلى المحتوى
أحدث تقنيات زراعة الشعر تقنية الشريحة FUT و تقنية الاقتطاف FUE !
أحدث تقنيات زراعة الشعر

منذ ثمانينيات القرن الماضي حين أجريت أولى عمليات زراعة الشعر و تقنيات زراعة الشعر في تطور مستمر حيث ظهرت العديد من تقنيات زراعة الشعر وزالت مع الوقت في حين أثبتت تقنيات أخرى جودتها وبقيت هي المستخدمة لإجراء عمليات زرع الشعر في مختلف دول العالم ومن قبل عدد كبير من الأطباء وحتى يومنا هذا.

أحدث تقنيات زراعة الشعر

حتى بدايات الألفية الجديدة بالتحديد قبل عام  2002  كانت أحدث تقنيات زراعة الشعر أو التقنية المتبعة لأداء عمليات زراعة الشعر  هي:

تقنية الشريحة FUT  والتي تتم :

  • بأخذ شريط أو شريحة كاملة من جلد فروة الرأس من المنطقة المانحة والتي تكون حاوية على الشعر الذي سيتم زرعه وتكون أبعاد الشريحة 1.5 سم * 30 سم.
  • من ثم يتم تجزيئ هذه الشريحة إلى وحدات صغيرة تحوي كل وحدة على بصيلة شعرية كما يتم فصل النسيج الشحمي الزائد والمرتبط بالبصيلات بدقة دون إلحاق الضرر بالجذور.
  • ثم يقوم الطبيب بفتح القنوات ويتم زرع البصيلات ضمن هذه القنوات في المنطقة المحددة التي تعاني من الصلع.

ولم تعد تقنية الشريحة من ضمن تقنيات زراعة الشعر المستخدمة اليوم وذلك لكثرة سلبياتها

  • إحدى أكثر سلبيات تقنية الشريحة FUT إزعاجاً هي الندبة التي تنتج عنها في المنطقة المانحة والتي تكون واضحة في غالب الأحيان.
  • كما أن زراعة الشعر بتقنية الشريحة FUT ينتج عنها شعور بالخدر في منطقة العملية وغالباً أن هذا الخدر يبقى فترة طويلة جداً وهذا يشكل ازعاج كبير للمريض.
  • إن خطوات زراعة الشعر بهذه الطريقة على خلاف تقنيات زراعة الشعر الحديثة تجعل البصيلات تتعرض للعوامل الخارجية لفترة طويلة وهذا قد يؤدي إلى تموت بعضها.

أو يمكن أن يلحق ضرر بها خلال مرحلة تجزيئ الشريحة وكل هذا من شأنه التأثير على البصيلات وإلحاق الضرر بها وهو ما يؤثر سلباً على نتيجة زراعة الشعر أو حتى يتسبب بفشلها.

بسبب هذه السيئات فقد تم الإستغناء عن تقنية الشريحة واستبدالها بتقنيات زراعة الشعر الحديثة اليوم وهي:

تقنية الاقتطاف FUE لزراعة الشعر

إن ظهور تقنية الاقتطاف FUE  كواحدة من تقنيات زراعة الشعر الحديثة كان خطوة كبيرة نحو تطور عمليات زراعة الشعر لتصبح أكثر سهولة على كل من الطبيب والمريض فقد تلافت هذه التقنية جميع الأخطاء والسلبيات التي كانت في تقنيات زراعة الشعر السابقة.

وبفضلها أصبحت مرحلة اقتطاف البصيلات أكثر سهولة وسرعة، حيث تتميز زراعة الشعر بالاقتطاف FUE  بأنها :

  1. تعتبر تقنية الاقتطاف FUE إحدى تقنيات زراعة الشعر الأكثر استخداماً من قبل أطباء زراعة الشعر حول العالم على اختلاف اساليب تطبيقها.
  2. بفضل الـ FUE يمكن زراعة الشعر بمظهر طبيعي لينمو الشعر المزروع بشكل مشابه تماماً للشعر الموجود أصلاً.
  3. فترة التعافي بعد زراعة الشعر بالاقتطاف FUE سريعة وسهلة نوعاً ما مقارنة ب تقنيات زراعة الشعر الأخرى كطريقة الشريحة FUT.
  4. لا ينتج عنها أي ندوب أو آثار واضحة عليها وهذا يعني أنه غالباً لا يلاحظ المحيطون بالشخص الخاضع للعملية ذلك.
  5. إن تقنية اقتطاف البصيلات بشكل وحداث مفردة فتح المجال أمام ظهور إمكانيات أخرى لما يعرف بالمنطقة المانحة حيث بفضلها يمكن إقتطاف البصيلات من أي مكان في الجسم وهو مايعرف بزراعة الشعر باستخدام شعر الجسم BHT.
  6. أن اقتطاف البصيلات بشكل وحدات مفردة يعني أنها ستزرع بشكل مباشر دون الحاجة لتجزئتها وبالتالي فترة بقائها في الوسط.

الخارجي قصيرة وهذا يضمن حماية البصيلات الشعرية من الضرر والتموت وبالتالي نتائج أكثر جودة لزراعة الشعر.

  1. منحت تقنية الاقتطاف FUE اطباء زراعة الشعر في تركيا والعالم الإلهام لتطبيقها بطرقهم الخاصة وتطويرها بحيث تمنح المرضى نتائج أفضل وأكثر طبيعية وظهرت نتيجة لذلك تقنيات زراعة الشعر المتعددة ك تقنية أقلام تشوي Choi وتقنية القنوات المائلة OSL وغيرها .
تقنية الاقتطاف FUE تقنية الشريحة FUT
يتم اقتطاف البصيلات بشكل وحدات منفردة لا تتجاوز ابعادها 1مم يتم أخذ شريط كامل من جلد فروة الرأس بأبعاد 1.5*30 سم
لا ينتج عنها نزف كبير للدم لأنها لا تتطلب شق جراحي  نزيف الدم كثيف وذلك بسبب الجرح الكبير المحدث لأخذ الشريحة
فترة التعافي التالية للعملية لا تتجاوز الأسبوعين تحتاج لفترة تعافي تتراوح بين شهر إلى 40 يوم
تستغرق العملية 5 ساعات وتتم بجلسة واحدة يتطلب اتمام العملية جلستين كل منهما تستغرق 3 أو 4 ساعات
لا ينتج عنها أي ندوب أو آثار تترك ندبة كبيرة بشكل خط في المنطقة المانحة
الآثار الجانبية للعملية خفيفة وتزول بفترة قصيرة  تستمر بعض الآثار الجانبية كشعور الخدر لشهور طويلة

 مقارنة بين تقنيات زراعة الشعر

خطوات زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف FUE :

إن جميع طرق أو تقنيات زراعة الشعر التي تعتمد مبدأ الاقتطاف تجرى بالخطوات ذاتها وتتطلب نفس المراحل مع اختلاف الأدوات سواء أداة الاقتطاف أهي يدوية أم جهاز اقتطاف آلي أو أداة فتح القنوات وغرس البصيلات مثل زراعة الشعر ب أقلام تشوي Choi التي تقوم بالخطوتين معاً في آن واحد.

حيث تتم العملية وفق المراحل:

بداية وكما هوالحال مع جميع تقنيات زراعة الشعر يتم تحديد خط الجبهة والمنطقة التي سيتم زراعة الشعر بها من قبل الطبيب واجراء التحاليل اللازمة للمريض ثم يتم  ادخال المريض غرفة العمليات بعد حلق شعره وبعد تطبيق التخدير الموضعي تبدأ

  • مرحلة اقتطاف البصيلات بواسطة جهاز الاقتطاف الآلي الميكروموتور حيث يتم اقتطفاها بشكل وحدات شعرية مع جذورها ومحاطة بالنسيج الضام الخاص بها وتستغرق هذه المرحلة ما يقارب الساعتين

يتم حفظ البصيلات في سائل مغذي مخصص لهذا الغرض في درجات حرارة منخفضة وذلك لحمايتها والحفاظ عليها حتى تنتهي المرحلة الثانية وهي:

  • مرحلة فتح القنوات يتم فتح القنوات بواسطة شفرات دقيقة مخصصة مع مراعاة فتحها بالعمق ودرجة الميلان الملائمة للمنطقة التي سيتم زراعة الشعر فيها وذلك لينمو الشعر بالاتجاه الصحيح وبالتالي يكون مظهره طبيعي 100%.

هذه المرحلة مهمة جداً فهي التي تحدد شكل وطريقة نمو الشعر المزروع لاحقاً لذا يتوجب إجرائها على يد طبيب ذو خبرة وملم بكل ما يخص تشريح الرأس ومناطقه وطبيعة البشرة واتجاه نمو الشعر لكل منطقة منه

بعد ذلك تأتي مرحلة

  • غرس البصيلات المقتطفة في القنوات وبشكل سريع ومراعِ وذلك لضمان عدم إلحاق أي ضرر بالبصيلات أو بقائها لفترة طويلة في الوسط الخارجي.

وبشكل عام تستغرق عملية زراعة الشعر بالاقتطاف FUE  ما ياقرب 4 الى 5 ساعات وذلك بالطبع يتغير تبعاً لحالة المريض وخبرة طبيب زراعة الشعر ومهارة كادره الطبي المساعد.

تعتبر تقنية الاقتطاف FUE من تقنيات زراعة الشعر التي شهدت تطوراً كبيراً على مدى السنين حيث ادخلت عليها تعديلات عدة وحتى استحدثت طرق و تقنيات زراعة الشعر جديدة وجميعها تعتمد مبدأ اقتطاف البصيلات الشعرية بشكل وحدات مفردة وحتى انه تم اختراع روبوت لزراعة الشعر يقوم بالعملية بتقنية الاقتطاف وهو ما يعرف بروبوت ارتاس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *