التخطي إلى المحتوى

ما يحصل للفتاة بعد فقدانها لعذريتها ، كثيرة هي المعتقدات التي تنتشر حول الناس والتي تتعلق بالذي يحدث من تغييرات في الجسد بعد أن تفقد الفتاة عذريتها، ولكن ما هي مدى صحة هذه الأمور؟ وهل لها علاقة بحقائق متوارثة منذ القدم؟ أم أنها مجرد تكهنات لا أساس لها من الصحة؟.

ما يحصل للفتاة بعد فقدانها لعذريتها

لا شك أن الكثير من الفتيات تخاف أن تفقد عذريتها نتيجة أمر ما مثل حادث أو لعب رياضة ما قبل الزواج، ولكن هناك ملايين الأسئلة التي تدور حول هذا الموضوع، وتحتاج الى الإجابة عليها خاصة فيما يتعلق بالأمور التي تحدث لجسد الفتاة بعد فقدان العذرية، ولهذا سيدتي يجب أن تكوني مثقفة فيما يتعلق بهذا الأمر وأن تدركي كافة الجوانب التي تعلق بهذا الجزء الهام في جسدك.

المعتقد الأول : في بداية الأمر والذي يجهله الكثير من الناس أنه ليس بالضرورة أن يصاحب فقدان العذرية نزول الدم، فهذا الأمر يختلف من جسد الى آخر، فبعض الفتيات ينزفن كثيراً في ليلة الدخلة والبعض الآخر يكون قليلاً جداً بضع قطرات فقط، والبعض الآخر لا ينزل الدم على الرغم من أن غشاء البكاء يكون قد فض بالكامل، حتى من الممكن أن تكون بعض الفتيات قد فقدن عذريتهن نتيجة بعض الألعاب الرياضية مثل ركوب الدراجة الهوائية أو ركوب الحصان ولا تشعر بذلك ولا ينزل الدم، وفي حالات نادرة تولد بعض الفتيات بدون غشاء بكارة وليس هذا بالضرورة أن يكن قد أقمن علاقة غرامية من قبل، ولكن الشيء الأهم أنهن سيشعرن بنفس الأمر عند الإيلاج لأول مرة وسيشعرن بنفس الإحساس.

المعتقد الثاني: ليس بالضرورة أن تكون خسارة العذرية أمراً مؤلماً للجميع، وأيضاً ليست كارثية فعلى الزوجة في أول ليلة لها مع زوجها أن تقوم بالإسترخاء قدر الإمكان والإستمتاع بهذه اللحظة التي لن تتكرر ثانية.

المعتقد الثالثفقدان العذرية لن يجعل من مشيتك مختلفة عن ذي قبل، فهي نفسها ولن يلاحظ أحد أي تغيير عليك وهذه مجرد خرافات لا أساس لها من الصحة من الجدّات، فمن المعروف أن غشاء البكارة ما هو إلا غشاء رقيق داخل المهبل وليس له أية علاقة بالمشي.

المعتقد الرابع: العادة السرية لا تفضّ غشاء البكارة إلا إذا تم الأمر بطرق سيئة مثل إيلاج بعض الأدوات التي ستتسبب في فض غشاء البكارة بلا شك.

المعتقد الخامس: ليس بالضرورة أن جميع الفتيات سيشعرن بنفس الإحساس عند الولوج لأول مرة وفض غشاء البكارة، فكل جسم يتفاعل بطبيعته مع العلاقة الحميمة على حسب تركيبته الجسدية وأيضاً الراحة النفسية، فليس بلضرورة أن تستمتعي مثل أختك أو قريبتك في هذا الأمر.

المعتقد السادس: تعتقد الكثيرات أنها لن تصل الى النشوة بعد فضّ غشاء البكارة في أول لقاء ولكن هذا خاطيء حيث تستطيع الكثيرات أن يتخطين مرحلة الألم والوصول الى النشوة لأول مرة، وهذا ليس بالأمر المستحيل.

 ما يحصل للفتاة بعد فقدانها لعذريتها ، هذا ما لدينا فيما يتعلق ببعض الخرافات التي تتعلق بفقدان العذرية، وهل لديك بعض المعتقدات الخاطئة التي تحبين مشاركتها معنا؟، نرجو أن تشاركينا بها من خلال تعليق على الموضوع.

عن الكاتب

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *