التخطي إلى المحتوى
الطفل المعجزة عمره 7 سنوات ويطلق عليه إسم جوجل لشدة ذكائه

قد يتميز طفل عن آخر بسبب البيئة المحيطة له والمحفزة له، فإذا ربيت طفلين توأمين لهما نفس الصفات الورائية ومتاشبهان في التركيب الدماغي في بيئتين مختلفتين لتجد فرق شاسع بين الطفلين، فتوفير الجو المناسب للطفل في أولى مراحل نموه هي التي تكسبه الكثير من المهارات التي ستنفعه في المستقبل، وهذا ما سنتحدث به اليوم عن الطفل الهندي المعجزة Kautilya Pandit التي أطلق عليه لقب جوجل لشدة ذكائه وسرعة إستيعابه وتعلمه للمواد والأمور المحيطة به.

الطفل الهندي Kautilya Pandit (كاتيليا بانديت ) ذو السبع سنوات يعتبر من أكثر الأطفال ذكاءاً على مستوى العالم وذلك على حسب ما ورد تقرير عن الطفل في صحيفة THE TIME OF INDIA، حيث أن هذا الطفل وبموهبة خارقة من الله سبحانه وتعالى تم إعتباره موسوعة كاملة متنقلة، حيث يمتلك قدرة خيالية على الإستيعاب والحفظ لكثير من المعلومات التي تتعلق بمجالات متعددة دون إستثناء، في الجغرافيا والأحياء وأيضاً في مجال السياسة، وقد تمكن بانديت وخلال فترة قصيرة وصلت الى ثلاثة شهور فقط من حفظ معلومات ضخمة جداً تتعلق بمصدر الدخل القومي لكثير من الدول وأيضاً عدد سكانها وديانة كل دولة وتاريخها كله والثقافات المتعددة في كل بلد والديانات والتي وصلت هذه المعلومات الى 213 دولة مختلفة حول العالم.

أذكى طفل

والآن أصبح Kautilya Pandit  من أكثر الشخصيات المشهورة في الهند، حيث يقوم بزيارة العديد من المدارس ليجيب على أسئلة طلابها، ويخضعه الطلاب الى العديد من التحديات التي يتخطاها بكل سهولة وسرعة وبإجابات دقيقة وصعبة دون أن يتردد في إجاباته أو أن يشعر بالخوف على الرغم من صغر سنه، ويقول بانديت دائماً في كل لقاء له أن الفضل لما هو عليه يرجع الى والديه وهما السبب الرئيسي في ذكاءه ونبوغه وأنهما يشجعانه طوال الوقت على الإستمرار، والتنبؤات تشير الى أنه مشروع عبقري قادم إن شاء الله.

أذكى طفل مع باتشان 

والآن شاهدوا اللقاء من الطفل المعجزة، لتكبير الفيديو اضغط مرتين بالماوس:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *