التخطي إلى المحتوى
تحذيرات من شرب الماء من الكوب الموجود بجانب السرير،، وتعرفوا على الأسباب!!
كوب الماء جنب السرير

الكثير من الناس لا ينامون إلا وكوب الماء قد تم وضعه بجانب السرير، فربما يحتاجونه بالليل إذا أصابهم العطش، ويعتبر من أساسيات التجهيز لمرحلة النوم، ولكن هل فكرتم يوماً إذا كانت هذه الطريقة سليمة، وكيف يمكن وضع الماء بجانب السرير، وما هي الأضرار من تركه مكشوفاً، تابعوا معنا لمعرفة الإجابة.

لا شك أنكم تلاحظون إختلاف بطعم الماء من الكوب الذي بقي طوال الليل بجانب السرير، فالماء بطبيعته لا يحتوي على السكريات ولا البروتينات وبهذا يجعله بيئة مناسبة للميكروبات، ولكن للآن لم يتم تفسير الإختلاف بالطعم من الماء الموجود بالكوب طوال الليل والذي يحرص الكثير على شربه بعد الإستيقاظ من النوم مباشرة لما فيه من فوائد صحية للجسم والنشاط.

ولكن ما تم إكتشافه أن كوب الماء المكشوف معرض بشكل كبير الى تراكم الغبار والبكتيريا عليه، والماء بطبيعته بعدما يتعرض للهواء المباشر فإنه يمتص ثاني أوكسيد الكربون وبهذا يتحول الى الحمض الكربوني، وهذا يدل على تغير في تركيبة الماء الكيميائية، وبهذه العملية يقوم الحمض الكربوني بعملية تحرير لبروتين واحد أو ربما إثنين، وبهذا يتحول الى بايكربونات أو كما يتم تسميتها كربونات، وعندها يتغير طعم الماء بسبب تغير الـ PH الخاص به.

ولكن للتوضيح ليس بالضرورة أن يصبح كوب الماء غير صالح للشرب، ولكن المؤكد أنه محملاً بالغبار وبعض من البكتيريا، لهذا ننصحكم بوضع قارورة من الماء وليس كوب، فالقارورة تكون مغلقة وهذا يضمن عدم تعرضها لأي من الغبار أو البكتيريا، وإذا أعجبكم الموضوع لا تنسوا مشاركته مع الأصدقاء لتعم الفائدة على الجميع.

التعليقات

  1. لم تأتوا بجديد ف تغطية الآنية ( الكوب وغيره من الأواني المستخدمة للأكل والشرب) سلوك وصى ربنا على لسان محمد صل الله عليه وسلم …((غطوا اﻵنية))

    ظننت عندكم جديد..?

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *