التخطي إلى المحتوى
فتاة “التحرش” السبب وراء إغلاق “إيمان الحصري” الهاتف في وجه “ريهام سعيد”

وعلى الهواء مباشرة وبعد إتصال من الإعلامية ريهام سعيد لتدافع عن نفسها بخصوص “فتاة المول” وبسبب تجاهلها لمقدمة برنامج “90 دقيقة” الإعلامية “إيمان الحصري” نشبت بينهما مشادة كلامية أدت في الأخيرة الى إغلاق الهاتف بوجه “ريهام سعيد“.

ففي تفاصيل الحدث حيث وخلال عرض البرنامج قامت الإعلامية “ريهام سعيد” بالإتصال هاتفياً والذي تقوم بتقديمة “إيمان الحصري” والذي يتم عرضة على فضائية “المحور” يوم الأربعاء، حيث كان الهدف من هذا الإتصال هو أن تدافع ريهام سعيد عن نفسها من التهم التي وجهت لها بقيامها بنشر الصور الخاصة “لفتاة المول” بعد أن قامت بسرقتها من الهاتف الشخصي للضحية وعرضها على مواقع التواصل الإجتماعي.

وكانت بداية الإتصال بتجاهل “ريهام سعيد” لمقدمة البرنامج “ايمان الحصري” موجهة لها الكلام بأنها بالأصل لا تعرفها ولا حتى من تكون في الأصل، وأن هدفها في هذا الإتصال هو توجيه الكلام الى رئيس القناة الدكتور “حسن راتب” مما حدى بـ “الحصري” أن ترد عليها:

“لما ما تعرفيش أنا اسمي ايه بتتصلي ليه بالبرنامج؟ احنا طلبناكي لحق الرد لأننا برنامج محترم ومش لازم تعرفي اسمي”

لتعود “ريهام” بالرد من جديد أنها أصلاً لا تريد أن تعرفها وعليها أن تسمعها غصباً عنها، وعلى الفور طلبت “ايمان الحصري” من معدي البرنامج بإغلاق الهاتف وإنهاء هذه المداخلة من الإعلامية “ريهام سعيد” لأن من أهم الأمور في الإعلام هو الإحترام المتبادل والذي يتوجب على كل إعلامي.

ومن الجديد بالذكر أن “سمية عبيد” وهي الضحية في حادثة “فتاة المول” قامت بإتهام الإعلامية “ريهام سعيد” والتي تقدم برنامجها على قناة “النهار” تحت إسم “صبايا الخير” حيث قالت:

«عندما طلبت من فريق البرنامج شحن هاتفي المحمول، قام أحدهم بسرقة كل محتويات الهاتف وما به من صور خاصة بي وغير موجودة في أي مكان آخر، وفوجئت بعرضها على الشاشة وعلى جميع مواقع التواصل الاجتماعي».

وذلك على حسب قولها عندما كانت تعرض قضيتها في التحرش التي تعرضت لها بالمول التجاري.
شاهدوا معنا الفيديو التالي الذي يظهر سوء التصرف من الإعلامية “ريهام سعيد” والطريقة التي ردت عليها الإعلامية “إيمان الحصري” ولكم الحكم، ولا تنسوا مشاركة الموضوع مع أصدقائكم:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *