التخطي إلى المحتوى
لعبة مريم أندرويد – تثير الرعب في السعودية فهل توقع اللاعبين بقضايا سياسية وهل تتجسس عليهم ؟
لعبة مريم أندرويد

لعبة مريم أندرويد ، أثارت الرعب وسط السعوديين والتي تم رفعها مؤخراً على الاب ستور الرعب بين أوساط الشباب السعوديين دون إستثناء لما أثارته من رعب بطريقة لعبها وأسئلتها التي تطلب إجابتها من اللاعب حتى يستمر في اللعب، وما أثار الخوف أكثر أن اللعبة مريم تطرقت الى أسئلة سياسية تسأل عن الواقع السياسي الذي يجري في المملكة العربية السعودية وخاصة بالأحداث التي جرت مؤخراً مع دولة قطر، وقد شعر الأغبية وكأن اللعبة تتجسس عليهم.

لعبة مريم أندرويد

تدور تفاصيل اللعبة عن طفلة تضيع عن أهلها وأسمها مريم وتطلب من اللاعب أن يرشدها الى منزلها وسط خطوات من اللعب يقوم بتنفيذها اللاعب وخاصة بالأسئلة التي تطلب اللعبة مريم إجابتها من المشترك حتى ينتقل الى المرحلة الثانية، وقد تصدر ترند لعبة مريم المملكة العربية السعودية خلال يومين لما أثارته من تساؤلات أطلقها البعض عن حقيقة هذه اللعبة وما هي الأهداف السياسية والتجسسية التي أطلقت لأجله.

لعبة مريم

وعلق الآلاف من المغردين على موقع التواصل الإجتماعي تويتر تعقيباً على ما أثير من ضجة كبيرة حول “اللعبة مريم” وخاصة أنها تتحدث أيضاً عن أشياء مرعبة تجري بها وكأن اللاعب في فيلم رعب يعيش أحداثه، وهذا ما دفع الفضول الى الكثيرين من أجل البحث عن اللعبة مريم وتحميلها وإكتشاف هويتها وما قيل عنها.

حقيقية لعبة مريم أندرويد

وقد قال البعض أن لعبة مريم شبيهة بلعبة الحوت الأزرق التي إنتشرت في فرنسا وروسيا وكان لها أهداف سياسية أوقعت الكثيرين بالمصيدة ودفعت ما يقارب الـ 150 شخصاً الى الإنتحار خوفاً من العقاب من الدولة سواء الفرنسية أو الروسية، وهذا ما أثارته اللعبة مريم بأنها تشبه لعبة الحوت الأزرق في الكثير من تفاصيلها وخاصة في الأسئلة العميقة التي تقوم بسؤالها للمستخدم، فما هي حقيقة اللعبة مريم وهل ما نشر عنها صحيح؟.

تحذيرات خطيرة بخصوص لعبة مريم

حيث طالب الكثيرين من المغردين على موقع تويتر من الشباب بشكل خاص عدم التعامل مع اللعبة مريم وأن عليهم حذفها مباشرة من أجهزتهم للحفاظ على معلوماتهم الشخصية وحساباتهم على مواقع التواصل الإجتماعي بشكل خاص، حيث أن هذه اللعبة تقوم بسرقة المعلومات والصور والفيديوهات من الموبايل.

لتأخذ آراء المغردين منحى آخر بمدح اللعبة وأن كل ما قيل عليها مجرد شائعات وأن لا أساس لها من الصحة وهذا ما صرح به مطور اللعبة مريم “سلمان الحربي” أن اللعبة سليمة جداً وليس عليها أية شبهات وأنها مجرد محاكاة للمستخدم لا أكثر وأنه هو ومجموعة من الشباب السعوديين كاموا بتطوير اللعبة ريم وتحميلها على الأب ستور، وأنه سيتم توفيرها للتحميل على الأندرويد خلال ثلاثة أيام.

مطور لعبة مريم

اللعبة مريم تتصدر ترند السعودية

ولا زالت لحد الآن اللعبة مريم تتصدر عمليات البحث وترند المملكة العربية السعودية من أجل إشباع الفضول للسعوديين الذين يرغبون بتجربتها على الرغم من كثر الشائعات التي انتشرت ضدها، ويأتي بعدها دولة الإمارات، وقد حصدت على الآلاف من المتابعين والمستخدمين خلال ثلاثة أيام فقط وهذا ما يدل على أنها أثارت بالفعل فضول الشباب لتجربتها، فهل يا ترى ما تم نشره عنها حقيقة أم مجرد شائعات؟، هذا ما ستكشفه لنا الأيام، ولا تنسوا متابعة صفحتنا على الفيسبوك من هنا ليصلكم كل ما هو جديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *