التخطي إلى المحتوى
شاهد ماذا فعلت الزوجة التي وقعت في حب شخص آخر وهل المحكمة ستوافق على طلبها أم لا
الزوجة التي وقعت في حب زميلها

الزوجة التي وقعت في حب زميلها ، الزوجة التي ذهبت لزوجها لتعترف له بسر نفورها منه وسبب تركها البيت أكثر من مرة وطلبها الطلاق، وذلك بعد أن حبت صديق في العمل، وهي الآن تطالب بالإنفصال حتى لا ترتكب علاقة آثمة أو تخون زوجها قائلة له “أنا لا أحبك وأريد الزواج منه طلقنى”.

وقد أقام الزوج دعوى النشوز والتي كشفت عن قصة خيانتها، قائلا: لقد عشنا قصة حب استمرت 13 سنة قبل وبعد الزواج، وأنجبنا نسمة وكنت زوجا مثاليا لها، ولم أحرمها أبدا من أي شئ  وكنت صديق مقرب لها.

الزوجة التي وقعت في حب زميلها

وتابع الزوج: أن زوجته بدأت  في الإنفصال عنه وعن ابنته منذ 10 شهور  وأصبحت لا تخرج من غرفتها ولا تتحدث معي إلا عندما تشتكي وطلبت الطلاق أكثر من مرة قائلة أن السبب هو الحياة المملة التي يعيشانها.

وقد ذكرت الزوجة أنها تخاف ألا تقيم حدود الله ولا ترغب فى العيش معه، وأنها ترغب في الطلاق لتتزوج من شخص أخر  وتتنازل للزوج الأخر  عن كل حقوقها الشرعية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *