التخطي إلى المحتوى

قامت قيادة المنطقة الشمالية بإيقاف ضابط برتبة كولونيل عن العمل بتهمة الإهمال والتسبب في سرقة وثائق سرية وجهاز محمول كانوا في سيارته خلال الأسبوع الماضي.

وعلى حسب ما أعلنته صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية هذا اليوم الأحد 22/1/2017 على موقعها الرسمي أن الكولونيل قام في وقت سابق بقيادة العديد من المشاريع العسكرية واسعة النظاق خاصة على الحدود الشمالية، وقد قام الكولونيل على الفور بالإبلاغ عن السرقة للجهاز المحمول المشفر بالإضافة الى الوثائق السرية من سيارته.

سرقة وثائق سرية وجهاز محمول من كولونيل

وأوضحت الصحيفة أن السرقة حدثت الأسبوع الماضي في منتصف النهار وأثناء وقت عمل الضابط، في إشارة منها الى أن الجيش الإسرائيلي يعمل بجانب وحدة التحقيقات الجنائية في البحث في ملابسات السرقة ومعرفة الجاني، وذلك على حسب التقييمات الأولية أن الجهاز المحمول والوثائق لم تكن هي الهدف الرئيسي من السرقة.

هل سيبقى الكولونيل في منصبه؟

أشارت الصحيفة الى أن سرقة وثائق سرية وجهاز محمول ستكون نتائجه بأن الكولونيل لن يبقى في منصبه وسيؤثر بشكل كبير على خدمته كضابط بالجيش الإسرائيلي وسيتم إعفائه من الكثير من الأمور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *