التخطي إلى المحتوى

علاج نوبات الغضب والصراخ لدى الأطفال ، ماذا تفعلين عندما تنتاب طفلك نوبات الغضب والصراخ في السوبر ماركت، ومحلات الألعاب، والأماكن العامة، هل تتجاوبين معه لكي تمتصي الموقف ويصمت أو ربما لكي لا تحرجي أمام العامة، تتجاوبين معه؟!.

علاج نوبات الغضب والصراخ لدى الأطفال

عزيزتي الأم المربية عندما تنتاب طفلك نوبات الغضب والصراخ والبكاء أفضل طريقة للتعامل مع الغضب لدى صغيرك هي بتجاهله، فهو بسلوكه يكون له دافع وهو لفت إنتباهك، او لتقضي له بعض الأشياء الغير مهمه أو ضرورية، إذا كان هذا السلوك قد أعطى نتيجة في السابق فسوف يستمر صغيرك في ممارسته في الأيام القادمه والمستقبل.
وهنا عليك بتخطي الموقف عن طريق تجاهله وإكمان ما تفعلينه، بمعدل 4 من 5 مرات، بهذه الطريقة سوف يوقف غضبه ويلحق بك ويفعل ما تريدينه أنت، وإن كنت في مكان عام، فلا تقلقي بشأن كلام الآخرين وما سيفكرون به، المهم فقط أنگ استئصلت سلوكه السيء.
فعزيزتي الأم الطفل ذكي جداً وسيجرب أي أسلوب يجعلك تنفذي طلباته، لذا كما ذكرنا سابقا فقط الإهمال ليرى أن لا فائدة من غضبه وصراخه.

عن الكاتب

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *